تعيينات غير مستحقة تضع قيادة البوليساريو على خلافات داخلية تطفو على السطح - المغرب 24

إعلان فوق المشاركات

ضع إعلان متجاوب هنا
تعيينات غير مستحقة تضع قيادة البوليساريو على خلافات داخلية تطفو على السطح

تعيينات غير مستحقة تضع قيادة البوليساريو على خلافات داخلية تطفو على السطح

شارك المقالة
مباشرة بعد السقطة الأممية التي عرفتها جبهة البوليساريو داخل أروقة الأمم المتحدة، والانتقادات الحادة التي طالت قيادة إبراهيم غالي، جراء ردة فعلها تجاه القرار الأممي القاضي بالانسحاب من الكركارات، عادت عواصف الخلافات الداخلية لتطفو على السطح، بعد أن جرى تعيين الداه البندير قائدا جديدا لما يسمى "سلاح الدرك الوطني" عوض أباه بوكراع، إضافة إلى مباشرة سلسلة تنقيلات مَسَّتْ قياداتٍ في صفوف "وزارة الدفاع والنواحي العسكرية".
ووصفت مصادر صحراوية الحركية التي سَيُعْلَنُ عنها عما قريب طبقا لمرسوم رئاسي بـ"المجحفة في حق بعض القيادات، التي أفنت عمرها في خدمة الوطن وقدمت كل مجهوداتها للحفاظ على هيبة الدرك وضمان مكانته المرموقة في الدولة؛ لكنها لم تحظ بأي تكريم ولا عرفان"، على حد تعبير المصادر.
وأضافت المصادر أن الداه البندير، الذي يشغل حاليا عضوا في الأمانة العامة للجبهة، كان من بين من درسوا في الجامعات الليبية إبان فترة حكم العقيد معمر القذافي، في ثمانينيات القرن الماضي، وأُسْنِدَتْ إليه في وقت سابق مهمة رئاسة كتيبة عسكرية من الكتائب الخاصة للجبهة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان اسفل المشاركات

ضع إعلان متجاوب هنا

كن على أتصال

أكثر من 100,000+ متابع على مواقع التواصل الإجتماعي كن على إطلاع دائم معهم

احوال الطقس



نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *